أهل فودية

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة منتديات أهل فودية
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
صلاة الإستخارة (احكام، وآداب)

الجمعة فبراير 03, 2012 9:13 am من طرف أم معاذ

ماهي الاستخارة ؟
الاسْتِخَارَةُ لُغَةً : طَلَبُ الْخِيَرَةِ فِي الشَّيْءِ . يُقَالُ : اسْتَخِرْ اللَّهَ يَخِرْ لَك .
وَاصْطِلَاحًا : طَلَبُ الاخْتِيَارِ . أَيْ طَلَبُ صَرْفِ الْهِمَّةِ لِمَا هُوَ الْمُخْتَارُ عِنْدَ …


[ قراءة كاملة ]

تعاليق: 0

فضل عاشوراء

السبت نوفمبر 26, 2011 5:33 am من طرف أم معاذ

أيها المسلمون :
يحس المسلمون برباط العقيدة مهما كانت فواصل الزمن، وكما تجاوز المؤمنون من قوم موسى عليه السلام المحنة، كذلك ينبغي أن يتجاوزها المسلمون في كل عصر وملة، وكما صام موسى يوم عاشوراء من شهر الله المحرم شكراً …

[ قراءة كاملة ]

تعاليق: 0

استبشروا رمضان قد أظلكم

الأربعاء يوليو 20, 2011 6:38 am من طرف أم معاذ

استبشار الرسول صلى الله عليه وسلم بقدوم شهر رمضان


إن الله سبحانه و تعالى جعل لنا مواسم للخيرات يضاعف فيها الحسنات ويوفق عباده فيها للتسابق للخيرات ,ومن أعظم هذه المواسم في السنة شهر رمضان. هذا الشهر شرفه الله بكل أنواع …


[ قراءة كاملة ]

تعاليق: 0

فضل العشر من ذي الحجة

الأحد أكتوبر 24, 2010 7:56 am من طرف أم معاذ

هذه أيام فاضلة، وليال مباركة، جعلها الله موسماً للخيرات ، فيها تضاعف الحسنات ، وتمحى السيئات ، وتتنزل الرحمات ، وتجاب الدعوات ، فالسعيد من تعرّض لهذه النفحات ، واغتنم فيها الأوقات ، واشتغل فيها بالصالحات .



وفضل العشر …

[ قراءة كاملة ]

تعاليق: 0

موسوعة عن الحج

الأحد أكتوبر 24, 2010 7:36 am من طرف أم معاذ

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على خير من أرسل للعالمين ,, وبعد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


وإليكم إصدار جديد للشيخ / صالح بن عواد …

[ قراءة كاملة ]

تعاليق: 0

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية


أثر التغيرات على المناهج التعليمية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أثر التغيرات على المناهج التعليمية

مُساهمة من طرف أبو معاذ في الخميس نوفمبر 12, 2009 6:58 pm

أثر التغيرات على المناهج :
إن أهم شيء نستنتجه مما سبق أن التغيرات التكنولوجية والاجتماعية والثقافية وغيرها تحدث بصفة مستمرة في كل مجتمع سواء كان هذا التغير بطيئا أم سريعا ، بدليل تغير العلم وظهور فلسفات جديدة ، وكذلك النظام الأسري وتطلع الأمم إلى الاستقلال والحرية وتغيير المجتمعات في عاداتها وقيمها ونظمها ، ومما لا شك فيه أن كل هذه التغيرات تدل على أن الطلاب يواجهون في وقتنا الحاضر عالما يختلف عما واجهه كثير من الطلاب فيما مضى ، لذلك فإن ما كان مناسبا لأولئك الطلاب في الماضي لم يعد ولن يصلح لطلاب العصر الحاضر ، وهذا ما يدعو إلى تطوير المناهج الدراسية بصفة مستمرة بحيث تستطيع أن تواكب التطورات والتغيرات المستمرة . ( خوري : 1988 ، ص 28 )
فالمنهج الدراسي الناضج هو الذي يأخذ بعين الاعتبار كل ما يستجد في المجتمع من مواقف ومشكلات وحاجات وأدوات جديدة ينقلها إلى الطلاب في قالب علمي جذاب ، وحتى يبقى المنهج متطورا أو قابلا للتطور لا بد وأن يكون مرنا يسهل تكييفه وتعديله كلما دعت الحاجة ، كما أن على المنهج الدراسي ليكون ناجحا أن يعمل على :
- تكوين العقلية المتفتحة التي تؤمن بأهمية التطوير وحتميته ولا تتمسك بالقديم لمجرد أنها ألفته وتعودت عليه .
- إعداد القيادات الذكية الواعية لإمداد المجتمع بها في شتى مجالات الحياة وميادينها .
- تزويد الطلاب بالمهارات الأساسية التي تمكنهم من العيش في مجتمع ناهض متغير ، وتساعدهم على سرعة التكيف والتوافق مع المجتمع وثقافاته المتعددة .
- العمل على تكوين أوجه التقدير الملائمة للطلاب ، كتقدير أهمية العلم وجهود العلماء باعتبارها من أبرز عوامل التغيير في المجتمعات ، وتقدير أهمية التمسك بالقيم الدينية والقيم الاجتماعية السامية . ( الدمرداش ، مرجع سابق ، ص 75 ) .

دواعي استجابة المناهج الدراسية للتغيرات :
هناك العديد من المبررات التي تستدعي من المناهج الدراسية أن تستجيب للمتغيرات الاقتصادية والاجتماعية والتكنولوجية والثقافية المختلفة بحيث يتم تطويرها لتواكب هذه التغيرات وتعمل على معالجتها بالشكل المناسب سواء بترسيخ الجوانب الإيجابية منها ومواجهة الجوانب السلبية ، وتفنيد عوامل القبول والرفض تجاهها .
ومن أهم دواعي استجابة المناهج للمتغيرات :
1- المجتمع الحديث يحتاج إلى نوعية من البشر يمكنهم التكيف بسهولة مع متغيرات العصر حتى يمكن التقلب في المهن والأعمال على اختلاف أنواعها ، إضافة إلى أن وجود ثورة المعلومات التي لا مناص من التفاعل معها ، والمشاركة فيها عنت معها الحاجة إلى تخريج جيل من المتعلمين الموسوعيين أو مجموعة من الباحثين الحاذقين الذين يعرفون كيف ولماذا يحصلون على المعلومات والمعارف المختلفة .

2- هناك العديد من الدراسات التربوية التي تحث على ضرورت استجابة المناهج الدراسية لتطورات العصر ، ومنها دراسة البنك الدولي 2000م ، التي بينت ضرورة استخدام التقنيات المتعددة ، وخاصة التفاعلية منها ، والاستجابة للثورة المعلوماتية خاصة من خلال المناهج الدراسية ، وكذلك وثيقة مدرسة المستقبل التي أصدرتها منظمة التربية العربية للثقافة والعلوم خلال المؤتمر الثاني لوزراء التربية والتعليم والمعارف في الوطن العربي المنعقد في دمشق يوليو 2000 ، والتي أوصت بضرورة تطوير المؤسسة المدرسية في القرن الحادي والعشرين ، وأن تبنى بمشاركة واسعة من فئات المجتمع ، وضرورة تغيير النظرة إلى التقويم بحيث تتسع لتشمل قياس قدرات الطلاب على تحقيق ذواتهم ، والعيش مع الآخرين .( المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ، 2000 )
3- عقدت العديد من الندوات والمؤتمرات التربوية التي كان للمناهج فيها نصيب كبير في توصياتها ، بحيث يتم تطويرها بما يلائم تطورات العصر الحديث من تكنولوجيا وتقنية واقتصاد وثقافة ، ومن هذه الاجتماعات و المؤتمرات اجتماع اليونسكو الدولي للخبراء في القرن الحادي والعشرين في مايو 2001 ، الذي كان من توصياته ( ينبغي أن يتمكن الشباب من تحديد مستقبلهم تبعا لميولهم وإمكاناتهم ، مما يمكنهم من أن يكتسبوا القدرات التي تتـيح لهم النجاح الكامل في حياتهم كشباب راشدين)( التقرير النهائي لاجتماع اليونسكو الدولي : 2001 ، ص 8 ) ، كما عقدت وزارة التربية والتعليم العديد من الندوات وتوجتها بعقد مؤتمر تطوير التعليم ما بعد الأساسي في ديسمبر2002 ، وقدمت فيه العديد من الدراسات العالمية والعربية التي حثت على ضرورة تطوير المناهج الدراسية للتلاءم مع متغيرات العصر

4- مواجهة المجتمع العالمي والعربي والمحلي للعديد من التغيرات المختلفة التي ترتبت عنها وجود مشكلات تعليمية حقيقة تتطلب دراستها بصورة جادة ، وإبرازها في المناهج الدراسية لإيجاد الحلول الناجعة لها ، ومن هذه المشكلات ما أظهرته بعض الدراسات والتي توضح المشكلات التي ينبغي على المناهج التركيز عليها ، ومنها :
أ‌- ضرورة تحديث المناهج الدراسية بما ينسجم مع احتياجات سوق العمل ، فالمناهج تواجه قصورا يجعل مخرجاتها غير مؤهلة بصفة جادة لدخول سوق العمل، ومن ذلك :
- دراسة عبد العزيز الرويس التي قدمت بمؤتمر تطوير التعليم في والتي دعت إلى ضرورة تحديث المناهج الدراسية من أجل تكوين حس مهني لدى الطلاب ، لمساعدتهم في اختيار مهنة المستقبل . ( الرويس ، 2002 ، ص 49 )
- دراسة مبارك الهاشمي التي ذكرت بعض المشكلات التي تواجه مخرجات التعليم ، وعلى رأسها قلة استيعاب هذه المخرجات في مؤسسات التعليم العالي ، وضعف تأهيلهم للانخراط في سوق العمل ، وضعف مستواهم التحصيلي . ( الهاشمي ، مرجع سابق ، ص 88 )
- دراسة صالح عليمات التي أشارت إلى ضرورة تقييم المناهج الحالي بإجراء دراسات تحليلية وتقويمية شاملة لها ، وضرورة تنمية القيم والاتجاهات لدى الطلاب بوضع خطة متكاملة للمناهج الدراسية تعالج هذه القيم بأسلوب مشوق للطلاب ، وضرورة الاستجابة لتقنيات العصر المعلوماتية في المناهج الدراسية باستخدام الحاسب الآلي وتكنولوجيا المعلومات ، وعلوم الاتصال . ( عليمات : 2002م ، ص 107 )
- دراسة الرواحي ، ودراسة الهنائي اللتان تناولتا أهم المشكلات التي تواجهها الكليات من مخرجات التعليم الذين ينخرطون في الكليات العلمية ، ومن أهم المشكلات :
• ضعف مستواهم في اللغة الانجليزية ، وقلة تملكهم لمهاراتها المختلفة .
• ضعف المستوى التحصيلي في مادتي الرياضيات والفيزياء .
• قلة المهارات الدراسية لديهم واعتمادهم على الحفظ دون الفهم ، وعجزهم عن التعلم الذاتي . ( الرواحي : 2002 ، ص 204 – 208 ، و الهنائي : 2002 ، ص 860 )
- دراسة ثويبة البرواني ، حيث ذكرت عدة أسباب لتطوير التعليم ، وبالتالي تطوير الناهج الدراسية باعتبارها أحد أهم العناصر التعليمية ، والأسباب هي :
• عجز خريجي مؤسسات التعليم عن الإندماج في سوق العمل .
• عدم إعداد خريجي التعليم العام جيدا لمواصلة تعليمهم الجامعي .
• غلبة أسلوب التدريس التقليدي على الجانب النظري ، وغلبة الجانب النظري على التطبيقي .
• تخلف النظام الحالي عن مواكبة التقدم العلمي والتكنولوجي .
• فشل النظام التقليدي في تطوير مهارات الطلاب في اللغة الإنجليزية .
• تفضيل الجانب الكمي على الجانب النوعي في طرق التدريس والتعلم خصوصا في مقررات الجغرافيا والفيزياء لدى الطلاب .
• ضعف المستوى العلمي لخريجي المدارس بالتعليم العام بشكل عام .
• عدم تحديث المدرسين بشكل دوري لمعلوماتهم كل في مجال تخصصه .
• إرهاق المدرسين باستمرار بالمسائل الإدارية والمسطرية ، وتغيير وتعويض المدرسين بشكل دائم .
• الاختبارات النهائية في التعليم العام صعبة وتتركز على الحفظ والاستذكار .
• انعدام الحرية لدى الطلاب في الاختيار بين الشعبتين العلمية والأدبية . ( البرواني ، ثويبة : 2002م ، ص 355 )
كما بينت الدراسة نفسها مواجهة عدة تحديات اجتماعية واقتصادية تتطلب تطوير العملية التعليمية عامة ، والمناهج الدراسية خاصة من أجل السعي لمعالجتها ، ومن هذه التحديات :
• توزيع غير متوازن للسكان من حيث الفئات ، إذ تبين الإحصائيات الرسمية أن الشباب أقل من 18 سنة يمثلون نسبة 60% من مجموع السكان حسب إحصاءات عام 2000م.
• عجز سوق العمل عن استيعاب الأعداد الكبيرة من خريجي مدارس التعليم العام ، حيث دلت ندوة توظيف القوى العاملة 2001 م إلى أن نسبة قليلة من خريجي التعليم تم استيعابهم في سوق العمل.
• عجز مؤسسات التعليم العالي الموجودة عن استيعاب مخرجات مدارس التعليم العام ، إذ يبين تحليل إحصائيات طلبة مدارس التعليم العام المقدمة من وزارة التربية والتعليم – وبالاستفادة من الطاقة الاستيعابية لمؤسسات التعليم العالي الحكومية والخاصة ، لم تستوعب أكثر من 44% من خريجي العام الدراسي 2000- 2001 .
• انحسار خيارات العمل أمام مخرجات التعليم العام ، فأغلب الخريجين يجدون أنفسهم محصورين في نطاق وظائف متقطعة في مدتها ، ومنخفضة في رواتبها ، لا توفر أي أمن اقتصادي أو أي فرصة للنمو الشخصي مما يتسبب في عدم رضا الموظفين ، ونقص إنتاجهم .
• عدم تمكن نسبة كبيرة من طلاب المدارس الخريجين بتقديرات ضعيفة ، او الذين رسبوا من الاندماج في سوق العمل ، وتتزايد أعداد هؤلاء سنويا ، ويشكلون نتيجة لذلك قنبلة موقوتة .
وقد توصلت الباحثة بعد ذلك إلى أن هذه التحديات كلها تدل إلى حاجة المنهاج الدراسية إلى دراسة متعمقة . ( البرواني : 2002 ، ص 356 )

- دراسة شركة الغاز الطبيعي المسال حول تجربتها في توظيف مخرجات التعليم : وقد وضحت الدراسة أهم جوانب الضعف التي تراها الشركة على مخرجات التعليم الملتحقين بالشركة ، وذكرت من هذه الجوانب :
• ضعف مهارات المخرجات في اللغة الإنجليزية ، وعدم استطاعتهم دراسة المواد العلمية ( فيزياء – علوم – بيولوجيا ) باللغة الإنجليزية ، لعدم تملكهم المهارات الأساسية لهذه اللغة .
• قلة إدراك المخرجات لعالم العمل وذلك لعدم التحاقهم ببرامج تشغيل تدربهم على دخول عالم العمل وتعرفهم بأهم مهاراته .
• ضعف مهارات الخريجين في مجال تقنية المعلومات وكيفية التعامل مع التكنولوجيا الحديثة مثل الحاسب الآلي وشبكة الانترنت .
• ضعف قدرات المخرجات في مجال التفكير الرياضي ، وأساليب حل المشكلات الصناعية ، وطرق التعلم الذاتي ، والاعتماد على النفس . ( شركة الغاز الطبيعي المسال : 2002 ، ص 958 )
avatar
أبو معاذ
Admin

عدد المساهمات : 68
تاريخ التسجيل : 02/08/2009

http://ahlfodiah.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

سلسلة الثقافة العامة وعلاقتها المناهج التعليمية

مُساهمة من طرف أبو معاذ في الجمعة نوفمبر 13, 2009 12:31 pm

يا شباب أين المتابعة !!!!!!


أين التعليقات !!! التساؤلات !!!!

أو حتى التعقيبات !!!!

على أي حال سنواصل طرح هذه السلسلة لعلها تجد من يستفيد منها

lol!
avatar
أبو معاذ
Admin

عدد المساهمات : 68
تاريخ التسجيل : 02/08/2009

http://ahlfodiah.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أثر التغيرات على المناهج التعليمية

مُساهمة من طرف أبوعمر في الثلاثاء نوفمبر 17, 2009 7:02 am

لابد أن أشير إلى أن التغيرات في المناهج ستصبح لزامية على الجهات المختصة حتى لا نبقى في آخر ركب الحضارة ، فالأمم تتقدم نحو الصناعة والميكنة والاتصالات والعلوم البحتة منذ سبعين سنة ونحن مازلنا في الخطوات الأولى نحبو ، إن التعليم هو الركيزة الأساسية نحو التطور التقني والمعرفي
avatar
أبوعمر
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 23/08/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أثر التغيرات على المناهج التعليمية

مُساهمة من طرف أبو معاذ في الخميس نوفمبر 19, 2009 6:03 am

شكراً على هذا الرد ، ولا شك أن ما ذكرته صحيح بشكل ملح ، فالتربية والتعليم بحاجة إلى أن تكون ملامسة لواقع النهضة للمجتمع ومساعدة للناشئة لأخذ زمام المبادرة في التحديات المقبلة ومعالجتها بطريقة سلسة وآمنة للمجتمع بعيدة عن التطرف والإنحراف ، ولها بعد نظر ثاقب للمعطيات والنتائج المتوقعة ، وهذا شامل لجميع عناوين وأطر الثقافة سواء العلمية أو الأدبية أو الاقتصادية وغيرها من أوجه حضارة المجتمع .

الموضوع يحتاج إلى مزيد من التعليق.

ولعل ذلك يكون في فرصة أخرى !!!!!

إلى المزيد من التعليق والمشاركة في هذا الموضوع ، والدعوة عامة لجميع الأعضاء.

]
منتدانا يزيان بيكم إذا كان ذا يرضيكم
أنعتولنا مشاركاتكم وخلوها هي عاداتكم


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
avatar
أبو معاذ
Admin

عدد المساهمات : 68
تاريخ التسجيل : 02/08/2009

http://ahlfodiah.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أثر التغيرات على المناهج التعليمية

مُساهمة من طرف ريحانة المصطفى في الإثنين نوفمبر 23, 2009 11:35 pm

مشكور على هذه المواضيع المميزة

ريحانة المصطفى
عضو
عضو

عدد المساهمات : 13
تاريخ التسجيل : 22/10/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أثر التغيرات على المناهج التعليمية

مُساهمة من طرف المصمم الخيالي في الإثنين نوفمبر 23, 2009 11:45 pm

أبوعمر كتب:لابد أن أشير إلى أن التغيرات في المناهج ستصبح لزامية على الجهات المختصة حتى لا نبقى في آخر ركب الحضارة ، فالأمم تتقدم نحو الصناعة والميكنة والاتصالات والعلوم البحتة منذ سبعين سنة ونحن مازلنا في الخطوات الأولى نحبو ، إن التعليم هو الركيزة الأساسية نحو التطور التقني والمعرفي


صدقت يا أبا عمر بل منذ أكثر من ذلك بكثير .

المصمم الخيالي
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 9
تاريخ التسجيل : 19/11/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى